الإثنين 17 حزيران 2024

01:29 pm

الزوار:
متصل:

جمعية "انماء الشعر والتراث" رعت احتفال توقيع ديوان الشاعرة ليلى السقلاوي في سدني

وطنية  - سيدني - رعت جمعية "انماء الشعر والتراث" في اوستراليا برئاسة الدكتورة بهية ابو حمد حفل توقيع كتاب الشاعرة ليلى السقلاوي، "وتغيب ايامي" الذي زينت غلافه لوحة للفنان التشكيلي ياسر مروه، مؤسس محترف ابريق الزيت في حضور حشد من ابناء الجاليات اللبنانية والاثنية والشعراء والادباء والفنانين واعضاء الجمعيات والاحزاب ورجال الاعمال والصحافة المرئية والمسموعة.

 

افتتح الاحتفال بالنشيدين الاوسترالي واللبناني وقدمت فقراته الاعلامية والشاعرة كيلدا عيد، وقالت في كلمتها : "ليلى سقلاوي عندما تتنهد الحب على وسادة  الكلام ينتفض الشعر في "وتغيب ايامي"، فشريط مصوّر من اخراج واعداد الدكتور وسام حمادة عبّرت فيه السقلاوي من خلال قصيدتها عن انسانية الكلمة التي تربط الانسان بأخيه الانسان الآخر، فكانت قطعة شعرية اخرى اضافةً رونقاً من نوع آخر.

 

وهبي 
واضاء الاديب البير وهبي الذي قام بترجمة الكتاب من الفرنسية الى العربية،  على اهمية الترجمة في رقي الشعوب، كما أثنى على مشاركة الشاعرة في دور الترجمة واختيار التعابير الملائمة كي تناسب النص الاصلي الذي أشار الى "اهميته كونه الاول من نوعه  باللغة الفرنسية في اوستراليا" معتبراً ان  "ليلى سقلاوي الشاعرة الرقيقة التي تعشق النجوم".

 

ابو حمد 
والقت الدكتورة ابو حمد كلمة رحبت فيها بالحضور وهنأت الشاعرة سقلاوي ووصفتها "بأرزة من لبنان غردت للحب، وعانقت الورود، وارتشفت رحيق الشعر"، ثم قرأت نصاً  من اشعار سقلاوي باللغة الفرنسية.

 

حجار 
واشارت الكاتبة شادية الحاج حجّار الى اسلوب "التسكع والتيه والغربة" في ادب الشاعر  الفرنسي شارل بودلير، وهذا "التيه" كان المحور والدافع الاقوى الذي ترّبع على عرش قصائد الشاعرة السقلاوي"٠ وختمت: "ليلى سقلاوي لم تغب ايامك بعدما  اكتشفنا كنوز هذا الحب".

 

خليفة 
وقدم  الدكتور وسام حمادة الفنان مارسيل خليفة، مثنياً على دوره في دعم مسيرة الشاعرة السقلاوي الذي تربطه بها صداقة تخطت مسافات البعد والحواجز، ثم  هنأ  خليفة بكلمة مصوّرة الشاعرة السقلاوي باصدار ديوانها "وتغيب أيامي" مشيراً الى اهمية الكلمة ودورها في حياة الشاعرة الذي  تربطه بها صداقة دامت اكثر من ثلاثين عاماً. 

 

عون 
وقالت الشاعرة سوزان عون: " ليلى السقلاوي تحمِلُ همّاً وقلقاً، طافا برقيٍّ على شِفاهِ الكلمات - هي من تعيش وتتنفس الكلمة".

لبكي 
واشارت  ماري لبكي الى جرأة الشاعرة في مخاطبة الحبيب وفي استعمال الكلمات "المثيرة لاحاسيس الجسد" وقالت : "ليلى سقلاوي شاعرة لا تنام بل شاعرة تتجرأ أن تحب".

 

وتلقت الشاعرة ليلى السقلاوي درعاً تكريمية من الدكتورة بهية ابو حمد كما قطعت قالب الحلوى الذي تزين بغلاف للكتاب باللغتين العربية والفرنسية. 
في الختام شكرت الشاعرة سقلاوي وابو حمد الحضور واقيم عشاء احتفالا بالمناسبة .

 

 

===========أ.أ.

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب