نظريان افتتح مؤتمر تصميم المباني الكفوءة: نسعى أن تكون القرارات الاستراتيجية ذات جودة عالية

الخميس 02 تشرين الأول 2014 الساعة 13:36 اقتصاد وبيئة
وطنية - نظمت الجامعة الأميركية في بيروت وجمعية ASHRAE العالمية، برعاية وحضور وزير الطاقة والمياه أرثيور نظريان المؤتمر الأول حول تصميم المباني الكفوءة في قاعة بطحيش - مبنى الوست هول في الجامعة.

وألقت الدكتور نسرين غدار كلمة الافتتاح أثنت خلالها على رعاية الوزير نظريان لهذا المؤتمر العلمي وعلى الدعم الذي قدمه المركز اللبناني لحفظ الطاقة، وكافة الشركاء من القطاع الخاص والأكاديمي.

من جهته، اعتبر رئيس قسم هندسة الميكانيك في الجامعة الأميركية الدكتور كامل غالي، أن "المؤتمر يركز على آخر الدراسات المتعلقة بتصميم الأبنية الموفرة للطاقة، وهو يفتح الباب لنقاشات عالية المستوى"، داعيا "لزيارة فعاليات المعرض".

أما عميد كلية الهندسة الدكتور مكرم سويدان، فاعتبر أن "هذا المؤتمر هو الأول، وأن كلية الهندسة تدعم دراسات وبحوث الطاقة والبيئة والمياه بالتكامل مع الجامعات الأوروبية والخارج من خلال التعلم عبر الانترنت".

واشار رئيس الجامعة الأميركية في بيروت الدكتور بيتر دورمان، أن "هذا المؤتمر حدث لكل الشرق الأوسط، وهو يهتم بتطوير البحوث لمواجهة التحديات الناشئة"، مثنيا على "الخبراء الذي سيقدمون تجارب هامة ليومين كاملين"، موضحا "دور الجامعة الأميركية باتجاه دفع ونمو الأسواق الخضراء".

أما المستشار عمر المصري، ممثل معهد منيب وأنجيلا مصري، لفت إلى "أنه من المهم أن نرى 40 متخصصا ومحاضرا في هذه القاعة"، متطرقا إلى "ظاهرة التغير المناخي وسبل المواجهة"، مشيرا إلى "أهمية أجهزة التدفئة والتبريد في تصميم الأبنية الخضراء الصديقة للبيئة والتي تخفض نسب الانبعاثات"، مضيفا "بدأت بنفسي ببناء منزل يعتمد هذه المواصفات"، مؤكدا "دعم المعهد الدائم للقطاع الأكاديمي لتطوير البحوث".

وتحدث ممثل جمعية ASHRAE الدكتور وليد شكرون، "عن دور الجمعية عالميا في تطوير تصميم الأبنية الموفرة للطاقة خاصة لجهة أجهزة التبريد والتدفئة، وخلق شبكة من التواصل العالمية"، معتبرا ان "المؤتمر خير دليل على التوجه لتحويل العلوم والتكنولوجيا إلى وسائل عملية، لأن الناس تقاضينا على ما نبني وليس على ما نقوم بإطلاقه من وعود".

نظريان

من جهته اعتبر نظريان في نظرته: "يسعدني أن أكون اليوم في هذا الصرح الأكاديمي العريق لرعاية المؤتمر الأول حول تصميم المباني الكفوءة الذي تنظمه الجامعة الأميركية في بيروت وجمعية ASHRAE العالمية، ويهمني هنا التنويه بالمبادرات التي يقوم بها القطاع الأكاديمي الذي وحده يجمع أصحاب الاختصاص ويجعلهم شركاء في صناعة القرارات على المستوى البلد، وهذه هي الآلية التي نرحب بها في وزارة الطاقة والمياه كي تكون القرارات الاستراتيجية ذات جودة عالية ومبنية على دراسات وأرقام موضوعية".

وتابع: "إن توفر اختصاصات جديدة في مجالي توفير الطاقة والطاقة المتجددة يخلق جسر عبور منطقي بين نتاج التعليم وحاجات سوق العمل خاصة لدى الجيل الناشىء حديث التخرج، ونحن من جانبنا نقوم بتوفير جميع الحوافز المالية والتقنية التي تحدث انتقالا مدروسا بين أسواق القطاعات التقليدية وأسواق القطاعات المتجددة، وتأمين نمو لسوق الطاقة المستدامة، إن تحقيق الأهداف الوطنية وخاصة المحاور الواردة في ورقة سياسة قطاع الكهرباء تحتاج إلى شراكات متينة وتوحيد للرؤية، ونعتبر أن موضوعات الأبنية الخضراء لا تؤدي إلى توفير الطاقة فحسب بل تؤمن الراحة والرفاهية لقاطنيها".

واثنى "نظريان على مثل هذه المؤتمرات الهامة، وعلى الجهود المبذولة في هذا الإطار".

ثم قام وزير الطاقة والمياه ورئيس الجامعة الأميركية في بيروت، بقص الشريط وافتتاح فعاليات المعرض.



======================== ر.ي.

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

بيروت مقرا ومركزا للاتحاد العربي...

تحقيق حلا ماضي لطالما كانت العاصمة اللبنانية بيروت على مر السنين مركزا ثقافيا واقتصادي

الإثنين 28 آب 2017 الساعة 17:35 المزيد

هل سيشكل العلاج بالخلايا الجذعية...

تحقيق نظيرة فرنسيس وطنية - تكاثرت الأمراض المستعصية في الآونة الأخيرة على الرغم من الت

الإثنين 21 آب 2017 الساعة 12:45 المزيد
  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب