الثلاثاء 25 كانون الثاني 2022

07:11 am

جمعية أكيد فينا سوا وزعت وسادات وألحفة على متضرري انفجار المرفأ
صنعتها سيدات من طرابلس

وطنية - قامت جمعية "أكيد فينا سوا" بمبادرة حملت عنوان "بدنا نضل نحلم"، بالتعاون مع جمعية "كاريتاس لبنان" لمساعدة متضرري إنفجار مرفأ بيروت، واصدرت بيانا، رأى فيه أنه "في وقت يمر لبنان في أصعب مراحله الإقتصادية والإجتماعية والصحية، أتى انفجار الرابع من آب الكارثي ليزلزل بيروت ولبنان معها. فتهدمت البيوت والمباني التجارية والصناعية وتشرد سكان المنطقة واستشهد أشخاص سيبقون في ذاكرة كل من فقدهم وفي ذاكرة كل لبناني أكان في لبنان أو في المهجر. وفي هذا الإطار، وانطلاقا من صلب اهتمامات جمعية "أكيد فينا سوا" الذي هو "الإنسان" والمحافظة على كرامته، أطلقت الجمعية مبادرة حملت عنوان "بدنا نضل نحلم"، تستهدف سكان بيروت عامة والأطفال خاصة، حيث قامت سيدات من طرابلس بتصنيع 810 وسادات و270 ألحفة من الصوف الطبيعي لتوزع على المتضررين من الانفجار. ومن أجل استهداف الأشخاص الأكثر حاجة، تم التعاون مع "كاريتاس لبنان" التي سبق وأجرت مسحا على الأرض عقب الانفجار، وهي تعمل على الأرض في بيروت، وفي الوقت عينه لها مصداقية وتاريخ عريق".

ولفتت الى انه "شارك في توزيع الوسادات واللحف مجموعة من الأطفال مع "محبوبة الأطفال غنوة" إلى جانب "كاريتاس لبنان"، وكانوا قد شاركوا في الحملة التي اطلقت سابقا على مواقع التواصل الاجتماعي، حملت العنوان نفسه، وتشارك عبرها الأطفال من جميع أنحاء العالم أمنياتهم وأحلامهم مع أطفال بيروت".

واذ سألت: "لماذا الوسادة واللحاف؟"، اوضحت أن "الشتاء بات على الأبواب، ولكل لبناني الحق في أن يستمر في الحلم بغد أفضل وبمستقبل جميل وهو مرتاح البال. وهذه المبادرة ولو كانت بسيطة لكن أثرها كبيرا ويدا بيد نستطيع سويا أن نتخطى شتى الأزمات".


=======م.ع.ش.

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب