قوى الأمن: توقيف قاتلة لأسباب ثأرية بعد تخطيط دام لثلاثة أشهر

وطنية - صدر عن المديرية العامة لقوى الأمن الداخلي ـ شعبة العلاقات العامة البلاغ الاتي: "بتاريخ 16-2-2023، عثر على جثة المواطن محمد أحمد علي (30 سنة) على درج المشاة لجسر أنطلياس، وهي مصابة بطلق ناري في الرأس. 

من خلال متابعة التحقيقات، تبين لمفرزة الجديدة القضائية في وحدة الشرطة القضائية، أن القاتلة تدعى: ن. ط. (من مواليد العام 1989، لبنانية). فقد نشرت فيديو على مواقع التوصل الاجتماعي صرحت فيه أنها أخذت بالثأر لمقتل شقيقيها وعدد من أقاربها إثر إشكال حصل بتاريخ سابق في وادي الجاموس – عكار، وقد توارت بعدها عن الأنظار.

نتيجة التحريات والاستقصاءات المكثفة، تمكنت المفرزة المذكورة من تحديد مكانها وتوقيفها في غرفة مفروشة داخل أحد الفنادق في بلدة بيت شباب. ضبط في داخل الغرفة مسدس حربي مع 39 طلقة صالحة للاستعمال، وسكين، إلخ....

بالتحقيق معها، اعترفت بالتخطيط لجريمتها على مدى ثلاثة أشهر، وأنها نفذتها بعد أن استدرجت المغدور الذي كان أحد المشاركين في الإشكال عبر تطبيق ماسنجر، بمساعدة من المدعو: ع. أ. (من مواليد العام 1982، لبناني)، من أصحاب السوابق ومتوار عن الأنظار- الذي رافقها لمعاينة ومراقبة مكان تنفيذ الجريمة وأقلها على متن سيارته. 

تم تعميم بلاغ بحث وتحر بحق (ع. أ.)، وأودعت الأخيرة والمضبوطات القضاء المختص، بناء على إشارته".

                                  ============ج/ن

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب