الأربعاء 26 كانون الثاني 2022

12:52 am

طفل الخمس سنوات تائه في روما وسائقة حافلة عامة تعيده الى اهله

وطنية - روما - إنشغلت وسائل التواصل الاجتماعي اليوم، بقصة سائقة حافلة عامة وجدت طفلا تائها في روما، ونقلته الى مركز للشرطة. وكان الطفل قد ضاع الخامسة والنصف فجرا، حينما كان ينتظر مع أمه حافلة عامة.
وقالت السائقة: "وانا أقود الحافلة، رأيت هذا الطفل الصغير تائها يبكي في منتصف الطريق. ما كان علي إلى أن اقطع الطريق بالحافلة لحمايته وأحمله معي وتسليمه الى أقرب مركز شرطة. عندما حملته، اهتم به جميع الركاب وأصبح مطمئنا".
بعد أقل من نصف ساعة، علمت الأم أن ولدها بخير، وهنأت وسائل التواصل الاجتماعي السائقة على عملها البطولي.
 
                      ===============إ.غ.
 

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب