فقيه: لا يجوز أن يبقى الأجر مذلا فالاتحاد العمالي سيكون حاسما في القطاع الخاص وتبنى دراسة الدولية للمعلومات في طرحها الحد الأدنى بين 20 و23 مليون ليرة

وطنية - النبطية - أكد نائب رئيس الاتحاد العمالي العام حسن فقيه في تصريح من النبطية، أن "الاتحاد العمالي سيكون حاسما في مسألة الأجور في القطاع الخاص، وسيخوض معركة مفتوحة لتعديلها وتصحيحها".

وقال: "لا يجوز أن يبقى الأجر مذلا ومزريا كما هو حاصل اليوم"، وقال:  "ففي الاجتماع الأخير، الذي عقدناه مع لجنة المؤشر كان طرحنا واضحا، فتبنينا الدراسة التي قدمتها الدولية للمعلومات التي طرحت الحد الأدنى للأجور بين 20 إلى 23 مليون ليرة".

وعن لقاء الاتحاد مع المدير العام للأمن العام اللواء عباس إبراهيم، قال فقيه: "إن الزيارة كانت موفقة، إذ تضمن النقاش موضوعي جوازات السفر والنازحين السوريين، وأكد أن بدءا من 15 الحالي سيكون موضوع جوازات السفر مسهل بشكل جزئي. وفي نهاية العام،  ستحل المشكلة كليا". 

وعن النازحين السوريين، قال فقيه: "أبدينا كل التعاون مع الأمن العام لعودة النازحين، وهذا مطلب العمال اللبنانيين أيضا".

ورأى أن "الحل في موضوع انتخاب رئيس جديد للجمهورية هو الحوار وانتخاب رئيس يقوم بواجباته على أكمل وجه"، وقال: يجب الفصل بين السلطات، وأن يوافق على الرئيس مجمل اللبنانيين ونخرج من لغة التعدي".

وأكد "وجوب التلاقي مع ما طرحه الرئيس نبيه بري في الجلوس إلى طاولة حوار للخروج من هذه الأزمة، التي يجب ألا تطول".

============== ن.ح

 

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب