مسيرة للحراك العالمي لانهاء استخدام الوقود الاحفوري الاحد في نيويورك بمشاركة جمعيات بيئية لبنانية

 


وطنية - تشارك جمعية "انسان للبيئة والتنمية" HEAD وحزب "الخضر اللبناني"، الى جانب احزاب الخضر في اميركا من كل الولايات، و"شبكة العمل المناخي في العالم" والحركات النسائية و"الشبكة العربية للبيئة والتنمية"، في مسيرة للحراك العالمي لانهاء استخدام الوقود الاحفوري، الاحد في 17 الحالي في نيويورك.
 
وستطالب جمعية HEAD وحزب "الخضر اللبناني" من اروقة الامم المتحدة، ب"انهاء عصر الوقود الاحفوري".
 
وقالت رئيسة الجمعية المهندسة ماري تريز مرهج سيف، ان "الوقود الأحفوري والفحم والنفط والغاز، هو إلى حد بعيد أكبر مساهم في تغير المناخ العالمي، إذ يمثل أكثر من 75 % من انبعاثات الغازات الدفيئة العالمية وحوالي 90 % من جميع انبعاثات ثاني أكسيد الكربون، نظرا لتواجدها في الغلاف الجوي للأرض، فأن انبعاثات الغازات الدفيئة تحبس حرارة الشمس".
 
اضافت: "من سيئات استخدام الطاقة الأحفورية هو احتراق الوقود الأحفورية الذي يعدّ من العوامل الرئيسية لتلوث الهواء والتسبب في الاحتباس الحراري الناتج بدوره عن غازات تغلف المجال الجوي وتمنع الانعكاس الحراري الصادر من الأرض من انتقاله إلى خارج الكوكب، مما يسبب ارتفاعا في درجات حرارة الأرض  ويزيد من التصحر والجفاف".
 
واعتبرت ان "الكوارث المناخية والارتفاع الهائل في أسعار الوقود، يشكل حاجة ملحة الى إنهاء إدماننا العالمي للوقود الأحفوري"،  وشددت على "أهمية الاستثمار في مصادر الطاقة المتجددة، وبناء القدرة على الصمود، وتوسيع نطاق التكيف".
 
وختمت: "إن مصادر الطاقة المتجددة هي المسار الوحيد الموثوق لتحقيق أمن حقيقي واستقرار الأسعار في مجال الطاقة، وفرص العمل المستدامة".
 
وكان الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش اشار الى ان "تحقيق انتقال عادل ومنصف للطاقة يمثل احد اكبر التحديات التي تواجه عالمنا اليوم، ويجب على القادة في قطاع الأعمال وكذلك الحكومات التوقف عن التفكير في مصادر الطاقة المتجددة كمشروع بعيد عن المستقبل، بحيث لا يمكن أن يكون هناك مستقبل بدون مصادر الطاقة المتجددة".
 
                    ================

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب