البغدادي: التحرير حسم الهوية اللبنانية والتمسك بخيار المقاومة الحل لحماية لبنان وثرواته

وطنية - النبطية - دعا عضو المجلس المركزي في "حزب الله" الشيخ حسن البغدادي، خلال لقاء في الضاحية الجنوبية، "اللبنانيين إلى الإستفادة من الإنجاز التاريخي للمقاومة في تحرير الجنوب في 25 أيار 2000، حيث حسم هذا الإنجاز الهوية اللبنانية ولم يعد هناك من فرصة لأحد بالإعتماد على الخارج لفرض مشاريع مشبوهة وخيارات ليست في مصلحة لبنان".
 
وقال: "ان نتائج الإنتخابات النيابية حسمت هذا الخيار وبات الشعب اللبناني بكل طوائفه ومشاربه السياسية يدرك أن أزمته المالية وعدم التنقيب عن ثروته في النفط والغاز يقف خلفها الأميركيون وأذنابهم في لبنان الذين يفتخرون بهذا الإنتماء المذل، فهؤلاء نهبوا المال العام وسرقوا أموال الشعب وما زالوا مصرين على سياستهم. والمضحك في الموضوع أنهم يعتبرون أن ما وصل إليه لبنان كان بسبب التمسك بخيار المقاومة، لأنه حرر لبنان وهزم العدوين الإسرائيلي والداعشي، وهم يريدون أن يبقى لبنان ساحة تصفية حسابات لمن يرغب من الأميركي والإسرائيلي والسعودي، وهذا بإذن الله لن يكون لهم".

اضاف: "نعد شعبنا، اننا وكما حميناهم من العدوان الإسرائيلي والتكفيري، نعدهم بأننا سنخرج لبنان من فم التنين الأميركي، وعلى المراهنين عليهم أن يعرفوا أن العالم تغير، وعجلات الأميركي دارت مع حلفائه إلى الخلف، وبات عليكم أن تستخلصوا العبر، فهؤلاء تفرجوا عليكم في أيام عزهم، كيف وهم اليوم في أسوأ أحوالهم والعاقل من يعتبر".
 
وختم البغدادي: "الحل يكمن في التمسك بخيار المقاومة لحماية لبنان وثرواته التي لن ندعها طويلا في البحر وسنبذل كل ما بوسعنا لاستخراجها ولإخراج اللبنانيين من هذه المعاناة".

                         ========== ن.م

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب