نازك الحريري رعت اعلان نتائج مباراة عن الرئيس الشهيد في ذكراه ال10

الجمعة 13 شباط 2015 الساعة 19:43 متفرقات
وطنية - رعت رئيسة "مؤسسة رفيق الحريري" السيدة نازك الحريري وبمناسبة الذكرى العاشرة لاستشهاده حفل إعلان نتائج مباراة مدرسية بعنوان "لو كان الرئيس الشهيد بيننا اليوم ماذا كان ليفعل من أجل خلاص لبنان"، في قصر اليونيسكو في حضور الرئيس فؤاد السنيورة،النائبين غازي يوسف وأحمد فتفت، ممثلة السيدة نازك الحريري هدى طيارة وحشد كبير من الشخصيات الاجتماعية وأهالي الطلاب المشاركين.

بداية الوقوف دقيقة صمت عن روح الرئيس الشهيد رفيق الحريري ورفاقه، ثم النشيد الوطني اللبناني أدته فرقة كورال المؤسسة.

بعاصيري
وألقت كلمة "المؤسسة" سلوى السنيورة بعأصيري قالت فيها: "عقد مضى على تاريخ الاستشهاد ولما يزل الحضور مدويا. هناك حيث صوت العدالة يرتفع مناديا باحقاق الحق والحقيقة، وهنا حيث يصدح مفصحا عن خيارات وطنية وأولويات إنسانية لطالما عمل شهيد لبنان على إرسائها".

اضافت: "حضور ما برحت مساحته تتسع وتتعلق في الوجدان، قامة وطنية نادرة كانت وستبقى مصدر إلهام ومحور أحلام وآمال .ولأنها كذلك جاء السؤال ملحا: ماذا كان ليفعل الرئيس الشهيد من أجل خلاص لبنان؟ سؤال يصبح مشروعا في ظل ما يتعرض له الوطن من مخاطر وما يعانيه من أزمات وما يشهده من تحديات. سؤال تصاعدت وتيرته واشتدت نبرته فتلقفه جيل جديد يختزن شتى المواهب والطاقات ويتقن مختلف المهارات والقدرات ويبرع في الإبداعات والإبتكارات. جيل جديد نراه لم يكتف بطرح السؤال بل بادر إلى صياغة الجواب، مستعينا بما يراه في صورة غد أفضل، ومستلهما ما يرسمه من أحلام ترمز لنبض الحياة ولنمط عيش، يأمل أن يسود في وطن يعتز بالانتماء إليه ويفخر بأن يحمل هويته".

وتابعت: "اراد وطنا لكل اللبنانين بعيدا عن الطائفية والمذهبية والعصبية، واحة حرية وعلم وفكر وثقافة و فنون، وطن إعمار وبناء واستدامة ازدهار وبحبوحة ورخاء، وطنا ينعم بالسلام والسيادة والكرامة. لقد علمتنا انه يحق لنا ان نحلم، لا هروبا من واقعا لا نرضاه بل رغبة في تغيير ننشده.علمتنا أن تكون أحلامنا وردية مهما كانت الظروف قاسية والمعوقات كبيرة، وعلمتنا كيف نحول الحلم إلى حقيقة".

وختمت: "لك ان تطمئن، لن تبقى الاحلام احلاما، فجيل جديد كالذي نراه والذي تحرص مؤسسة رفيق الحريري بقيادة رئيستها السيدة نازك رفيق الحريري وجهود جميع أجهزتها، على أن ترعى أحلامه، لا بد له أن ينتقل من الأحلام إلى مدلولاتها، ولا بد له أن يصنع التغيير سيرا على خطاك".

ثم قدمت اعمال فنية وموسيقية، وبدأ عرض الأعمال الفنية الفائزة عل وقع الموسيقى والاناشيد والعروض. وقادت الكورال تاتيانا فوروبيوفا بإشراف السوبرانو هبة القواس.

وفي الختام وزعت الجوائز والشهادات على الفائزين.



==============

تابعوا أخبار الوكالة الوطنية للاعلام عبر أثير إذاعة لبنان على الموجات 98.5 و98.1 و96.2 FM

بعد 8 سنوات على صدور القانون 174...

تحقيق نظيرة فرنسيس وطنية - صدر القانون 174 الذي يهدف الى "الحد من التدخين وتنظيم صنع وتغلي

الثلاثاء 24 أيلول 2019 الساعة 12:49 المزيد

صرخة احتجاج لاهالي تنورين التحتا ...

تحقيق لميا شديد وطنية - تنورين التحتا، البلدة الوادعة والهادئة التي تشكل جزءا من تنورين

الأربعاء 11 أيلول 2019 الساعة 15:54 المزيد
  • خدمات الوكالة
  • خدمة الرسائل
  • تطبيق الوكالة الالكتروني
  • موقع متجاوب